الحدث

الجزائر – الرئاسة تشرع في اتصالات مع شخصيات وطنية لإدارة الحوار

من الجزائر – شرعت رئاسة الجمهورية، في التواصل مع شخصيات يرجح أن تدير الحوار الوطني الذي أعلن عنه رئيس الدولة، عبد القادر بن صالح، قبل ثلاثة أسابيع، حسبما أفادت به جريدة “لوسوار دالجيري” في عددها الصادر اليوم.

وحسب ذات المصدر، فإنه من بين الشخصيات التي تم التواصل معها، تلك التي سبق وأن تبوأت مناصب المسؤولية في الدولة، وليست ضالعة في قضايا فساد كما أنها تتمتع بقبول واحترام شعبي، على أن تكون قادرة على الالتزام بمسافة واحدة بين السلطة والحراك الشعبي.

وسيتم قريبا الإعلان عن مجموعة الشخصيات التي جرى الاتصال بها خلال الـ 48 ساعة الماضية، حسب الصحيفة الناطقة باللغة الفرنسية، والتي أضافت أنها شخصيات كتومة رفضت الإفصاح عن هويتها حتى لا تعكر جو التحضير للحوار.

ويقود التلفزيون الرسمي حملة تحسيس بجدوى مبادرة رئيس الدولة للحوار الوطني، حيث يبث مقاطعها بشكل دوري باللغة العربية وحتى باللهجة الدارجة الجزائرية.

ومن بين الشخصيات المطروحة لإدارة الحوار الوطني، يوجد الدبلوماسي الأسبق، عبد العزيز رحابي، الذي أدار ندوة المعارضة المقامة بالمدرسة الوطنية للفندقة، والتي خرجت بأرضية قدمتها لرئاسة الدولة والمؤسسة العسكرية.

اظهر المزيد
Alliance Assurances

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق