منوعات

بالخطأ.. جزائري يدهس عائلة فرنسية ويوقع ضحايا في احتفاله بتأهل الخضر

من الجزائر – ذكرت تقارير صحفية في فرنسا، أن امرأة لقيت مصرعها فيما أصيبت ابنتاها بجروح متفاوتة الخطورة، بعدما فقد أحد مناصري المنتخب الجزائري السيطرة على سيارته فدهس عائلة بأكملها، مساء الخميس.

وجرى الحادث المأساوي في مدينة مونبولييه، جنوبي فرنسا، وأوقفت السلطات المناصر الجزائري الذي كان يقود سيارته بسرعة “كبيرة”.

وبحسب ما نقلت وكالة الأنباء الفرنسية، فإن الرضيعة جرى نقلها بشكل عاجل إلى المستشفى، فيما أصيبت الفتاة البالغة 17 عاما بكسور في أطرافها السفلية.

وذكرت قناة “بي إف إم” الفرنسية، أن السائق “المتهور” يبلغ 21 عاما، أما الأم التي فقدت حياتها فكانت في الثانية والأربعين.

وتأهلت الجزائر، يوم الخميس، إلى الدور نصف النهائي من كأس أمم إفريقيا التي تقام في مصر، إثر الفوز على منتخب كوت ديفوار بركلات الترجيح (4-3)، إثر التعادل بهدف لمثله، خلال الوقت الأصلي والأشواط الإضافية للمباراة.

المصدر
وكالة الأنباء الفرنسية
اظهر المزيد
Alliance Assurances

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق