الحدث

عائلات رهبان تيبحرين تطالب باستدعاء بوتفليقة وتوفيق

من الجزائر – طالبت عائلات رهبان فرنسيين قتلوا سنة 1996 في الجزائر من القضاء الفرنسي الاستماع لأقوال الرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة، ورئيس جهاز المخابرات أثناء فترة حكمه، الجنرال محمد مدين.

وأكد محامي العائلات التي قدمت دعاوى قضائية، باتريك بودوين، في رسالة صدرت في 21 جوان الجاري أن مطالب سماع بوتفليقة جاءت في ظل “تطور الوضع السياسي في الجزائر”، مؤكدا أن هذه الخطوة مقرونة بتحسن الحالة الصحية لبوتفليقة.
وأضاف أن الاستماع للجنرال مدين يجب أن يكون “في أسرع ما يمكن”.

يذكر أن الرهبان قتلوا في 27 مارس 1996 في دير بمنطقة تيبحرين في ولاية المدية.

اظهر المزيد
Alliance Assurances

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق