بيزنس

توتال تعتزم إجراء محادثات مع الجزائر بشأن أصول أناداركو

من الجزائر – قال باتريك بويان الرئيس التنفيذي لشركة توتال الفرنسية اليوم الأربعاء 29 ماي، إن الشركة ستجتمع مع السلطات الجزائرية لإجراء محادثات بشأن خططها لشراء أصول أناداركو في الجزائر، مضيفا أنها لا تشعر بالقلق بسبب تقارير وسائل الإعلام التي ذكرت أن الجزائر ستوقف الصفقة.

ونقلت رويترز عن بويان في حديثه أمام المساهمين في الاجتماع السنوي للشركة في باريس “سنجتمع مع السلطات الجزائرية قريبا جدا. لا نشعر بالقلق، من الطبيعي أن تسعى السلطات لحوار مع شركائها الرئيسيين وتوتال أحد شركاء الجزائر”.

وقال وزير الطاقة محمد عرقاب يوم الاثنين الماضي إنه سيسعى إلى تسوية جيدة ردا على طلب بتوضيح تصريحات أدلى بها في وقت سابق وأشارت إلى أن الجزائر ستمنع خطة توتال.

ووافقت أوكسيدنتال بتروليوم على بيع أصول أناداركو في الجزائر وغانا وموزامبيق وجنوب أفريقيا لتوتال مقابل 8.8 مليار دولار إذا نجحت شركة النفط الأمريكية في استكمال استحواذها على أناداركو.

وأشار بويان إلى أن أصول أناداركو الأفريقية في قلب استراتيجية توتال لتظل شركة نفط رائدة في أفريقيا وسوق الغاز الطبيعي المسال العالمية.

وقال خلال عرض تقديمي أثناء اجتماع المساهمين “تظهر صفقة (أناداركو) قدرتنا على التحرك سريعا واقتناص الفرص”.

وأضاف “مثل أصول أناداركو نحو ثلاثة مليارات برميل من موارد الاحتياطيات التي سنحصل عليها مقابل 8.8 مليار دولار موجودة بوضوح في قلب استراتيجيتنا للنمو وتركز على نقاط القوة لدينا… أفريقيا والغاز الطبيعي المسال في موزامبيق وأفريقيا والمياه العميقة في جنوب أفريقيا وغانا والجزائر”.

وذكر بويان أن الصفقة أيضا تعزز مكانة توتال كثاني أهم شركة عالمية في الغاز الطبيعي المسال ولن يكون لها أي أثر سلبي على سياسة الشركة المتعلقة بتوزيعات العوائد للمساهمين.

وقال للمساهمين “بل سأقول عكس ذلك لأن هذا الاستحواذ سيسفر عن توليد تدفقات نقدية إيجابية صافية اعتبارا من عام 2020 حتى إذا قل سعر النفط عن 50 دولارا للبرميل”.

اظهر المزيد
Alliance Assurances

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق