الحدث

الجزائر -إيداع المعتديين على عون شرطة أمام البريد المركزي الحبس

من الجزائر – أفادت نيابة الجمهورية لمحكمة سيدي أمحمد (مجلس قضاء الجزائر)، اليوم الثلاثاء في بيان لها، بأنه تم تقديم المشتبه فيهما في حادثة دفع و رمي عون شرطة من سطح شاحنة شرطة بالبريد المركزي، أمام وكيل الجمهورية الذي أمر بفتح تحقيق قضائي.

وجاء في البيان أن الشخصين المشتبه فيهما “هـ. ز ( 38 سنة ) و س. ي. إ ( 28 سنة )”، تم تقديمهما بتاريخ 26 و 27 ماي 2019 أمام وكيل الجمهورية الذي أمر بفتح تحقيق قضائي بعد توجيه تهمتي جناية محاولة القتل العمد و جنحة الاعتداء بالعنف على رجال القوة العمومية ي ليتم الأمر بوضعهما رهن الحبس المؤقت بعد سماع أقوالهما من طرف قاضي التحقيق.

وكانت مصالح الضبطية القضائية التابعة لفرقة الشرطة القضائية بأمن المقاطعة الإدارية لسيدي أمحمد ي قد تمكنت من تحديد هوية الشخصين المشتبه فيهما، اللذين قاما بهذا الاعتداء و ذلك “عملا بأحكام المادة 11 فقرة 3 من قانون الإجراءات الجزائية المعدل والمتمم وبعد مشاهدة ما تم تداوله على مختلف مواقع التواصل الاجتماعي وبعض القنوات الإعلامية بخصوص حادثة تعدي شخصين على عون الشرطة بدفعه عمدا ورميه من سطح شاحنة الشرطة التي كانت ضمن الحاجز المادي المتمركز بجوار البريد المركزي بتاريخ 17 ماي 2019”.

اظهر المزيد
Alliance Assurances

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق